مالطا: وطنك الجديد في أوروبا

يناير 18, 2018

Malta: your new home in Europe

مالطا بلد جزيري يقع في وسط البحر الأبيض المتوسط، بين إيطاليا وتونس وليبيا. وتتكون من عدة جزر مختلفة الحجم، ثلاث منها فقط مأهولة بالسكان. وإجمالي تعداد السكان فقط نصف مليون نسمة تقريبا. مالطا عضو كامل في الاتحاد الأوروبي ومنطقة شنجن، ولذلك يستطيع المواطنون المالطيون السفر بدون تأشيرة إلى أكثر من 150 بلدا بما في ذلك أستراليا وكندا والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة.

أدفأ بلد في أوروبا

تتمتع مالطا بأدفأ مناخ في بلاد الاتحاد الأوروبي، مع مواسم شتاء معتدلة ومواسم صيف حارة. تكون درجات حرارة الصيف المعتادة 31 درجة مئوية خلال النهار و22 درجة مئوية خلال الليل تقريبا، بينما يكون متوسط درجة الحرارة في أكثر شهور الشتاء برودة 16 درجة مئوية خلال النهار و10 درجات مئوية خلال الليل. وفي استطلاعات دولية، تصنف مالطا باستمرار بأنها تتمتع بأفضل مناخ في العالم، وتصنف أيضا في مرتبة قريبة من القمة عند الأخذ بعين الاعتبار نوعية الحياة. ومع أخذ ذلك بعين الاعتبار، فليس مفاجئا أن عدد السائحين الذين يزورون مالطا كل عام يكون ثلاثة أضعاف عدد السكان الدائمين.

تاريخ ثري ومتنوع

مع الأخذ بعين الاعتبار موقعها الاستراتيجي بين أوروبا وإفريقيا، كانت مالطا قاعدة بحرية مهمة منذ ما لا يقل عن 1000 سنة قبل الميلاد. وقد حكمها اليونانيون والفينيقيون والقرطاجيون والرومان في العصور القديمة، والعرب في العصور الوسطى وأيضا النورمان والأمبراطوريتان الفرنسية والبريطانية في العصر الحديث. وبالتالي، يمكنك أن تجد آثارا معمارية لنطاق من ثقافات مالطا، بما في ذلك معابد الأحجار الكبيرة قبل التاريخية.

بلد متعدد اللغات حقا

مالطا واحدة من أكثر البلاد المتعددة اللغات في العالم. واللغة الرسمية هي المالطية، وهي لغة سامية تأثرت بقوة باللغة الإيطالية، لكن اللغة الإنجليزية يتحدث بها 88% من السكان. ومع الأخذ بعين الاعتبار أن تاريخ مالطا مرتبط بقوة بإيطاليا، فإن 66% من السكان يتحدثون الإيطالية، بينما 17% يتحدثون أيضا الفرنسية. كما أن الإنجليزية هي لغة رسمية في البلد، وجميع القوانين مشرعة باللغتين كلتيهما. ويعني ذلك أنك لن تواجه أي عقبة للغة في وطنك الجديد الذي تختاره.

(C) New Residency 2017 - All rights reserved. | Privacy Policy